نقابيون بمناسبة يوم القدس العالمي : كنا ولا زلنا وسنبقى نهتف للقدس – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

نقابيون بمناسبة يوم القدس العالمي : كنا ولا زلنا وسنبقى نهتف للقدس

اعتبر إتحاد النقابات العمالية والصحية في البقاع بمناسبة في بيان له “ان يوم القدس العالمي الذي أعلنه الإمام الخميني (قدس سره) وأكد عليه سماحة الإمام القائد السيد علي خامنئي (دام ظله) في آخر يوم جمعة من شهر رمضان ليكون حاضراً  وداعيا للالتزام الدائم  بالقضية المركزية للامة الاسلامية ولتبقى القدس وفلسطين حاضرة في القلب والعقل وتأكيداً على قداسة هذه القضية الدينية  والإنسانية”.

واضاف البيان”أن احياء يوم القدس العالمي يجعل الفلسطنيين يشعرون بوحدة الامة حول مقاومتهم  ويمنحهم المزيد من القوة على المقاومة”.

وتابع “أن إسرائيل لا تشكل خطراً وتهديداً لفلسطين فقط، إنما تهدد الأمن والسلام الانساني على الكرة الارضية”.

ودعا الاتحاد جميع شعوب العالم ليكون يوم القدس يوم تضامن دولي يحمل كل اشكال الدعم والتأييد للشعب الفلسطيني ولذلك ندعو جميع عمال العالم ونقابييه الشرفاء  للمشاركة في يوم القدس يوم فلسطين والأقصى.

من جهته دعا إتحاد الولاء لنقابات النقل والمواصلات في لبنان كل الأحرار في لبنان والعالم الإسلامي للمشاركة في فعالياته الواسعة رفضاً للإحتلال الصهيوني ودعماً لصمود الشعب الفلسطيني وللمقاومين في فلسطين المحتلة المدافعين عن شرف الأمة الإسلامية وأعظم مقدساتها عروس المدائن القدس بالوقوف إلى جانبهم في معركتهم مع العدو الصهيوني المؤقت بكافة الوسائل والأنشطة التي تؤكد إصرارنا على خط  المقاومة وخيارها الاوحد لتحرير كامل التراب المقدس من فلسطين المحتلة لنقول للاعداء الصهاينة ومن يحميهم ويمدهم باسباب البقاء انهم بعزيمة المؤمنين زائلون حتما و سنحرر الأقصى قريباً بإذن الله من رجسهم ،  وما النصر إلا من عند الله.

وتوجه اتحاد  نقابات العاملين في التعاونيات والمؤسسات  وأسواق الخضار في لبنان  “سواء”  الى كل شعوب الأرض ليشعل نيران العروبة ويحيي الهوية العربية المقاومة ويحرر الأرض الفلسطينية المباركة .
وتابع في بيان”إن فلسطين اليوم ومنذ عام ١٩٤٨ لا تزال تناضل وتكافح ضد العدو الغاصب المحتل، تتنازع على حقها مع سالبه. هو كيان مؤقت، كيان زائل لا محال”.

واضاف”لذا على الشعب العربي أن يقف معاونًا معنويًا وماديًّا وحتى مقاومًا بجانب الشعب الفلسطيني الأبي المقاوم الذي لا ينردع عن حقه وارضه ولا يتخلى عن سمائه وترابه”.

وختم”يومًا بعد يوم نشهد أن هذا الكيان الصهيوني واهن ضعيف، يتخفى وراء بدلات عسكرية وبندقية وإنما حاله حال الجبان الحائر ولكن في قرارة نفسه كيان موقن أنه متجه إلى الزوال،من هنا يتوجه اتحاد سواء ليقول أننا كنا ولا زلنا وسنبقى نهتف للقدس ونقاوم العداء حتى نصلي في القدس سويّا”.

المصدر: بريد الموقع

البث المباشر