حمدان في رسالة إلى زياد النخالة: المقاومة هي السبيل الوحيد لتحرير فلسطين كل فلسطين – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

حمدان في رسالة إلى زياد النخالة: المقاومة هي السبيل الوحيد لتحرير فلسطين كل فلسطين

العميد مصطفى حمدان

أبرق أمين الهيئة القيادية في “حركة الناصريين المستقلين- المرابطون”، العميد مصطفى حمدان، إلى الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، القائد زياد النخالة، مهنئاً بذكرى انطلاقة “حركة الجهاد الإسلامي” الـ36.

وقال حمدان في برقية التهنئة: “الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي زياد النخالة المحترم، الأخوة في حركة الجهاد الإسلامي الأعزاء، نتقدم منكم أيها المقاومون بتحية الإجلال والإكبار لشهدائكم شهدائنا، وفي مقدمتهم القائد الفلسطيني الشهيد الدكتور فتحي الشقاقي رمزنا في الجهاد والعزم الأكيد، والمنارة التي نهتدي بها من أجل تحرير فلسطين، والحبيب القائد الصديق الصدوق لكل المقاومين والمناضلين الشهيد رمضان عبدالله شلح، صاحب الرؤية الاستراتيجية العليا، في تجميع عناصر القوة لكل القوى الإسلامية والعربية، من أجل الانتصار المبين، والعودة إلى القدس الشريف”.

وأضاف: “التحية كل التحية إلى الرجال الرجال الذين بهم نفتخر ونعتز، رجال أبطال “سرايا القدس”، الفاعلين والعاملين بصدق وإيمان حقيقي لا يتزعزع، بأن الدم المقدس والإرادة ووحدة كل مكونات الأمة في كل الساحات الواحدة الموحدة، وامتلاك المقدرات التقنية العالية في كل المجالات، هي السبيل الوحيد لتحرير فلسطين كل فلسطين من جليلها إلى نقبها، ومن بحرها إلى نهرها، والقدس الشريف عاصمتنا الحرة العربية الأبدية”.

كما وجه حمدان التحية إلى “أهلنا في الضفة الشموس إلى كل ناحية وبيت تجعل من تراب أرض فلسطين أغلى من كل العالم بشلال المقدس، وناراً على المعتدين ونوراً لكل شباب أمتهم العربية من محيطها إلى خليجها العربي”.

وختم: “كل عام وجهادنا وسرايا القدس والشهداء وساحات فلسطين ووحدتها المقدسة أقرب إلينا حتى التحرير الكامل الناجز لفلسطين الحرة العربية، من جليلها إلى نقبها ومن بحرها إلى نهرها، والقدس الشريف عاصمة السماء على الأرض. المجد والخلود لشهداء أهلنا في فلسطين، والحرية للأسرى، والعهد والوعد معكم للاستمرار في الكفاح والجهاد على طريق القدس”.

المصدر: بريد الموقع

البث المباشر