منزل سياحي للإيجار في بريطانيا بثمن بخس جداً… وهذا السبب! – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

منزل سياحي للإيجار في بريطانيا بثمن بخس جداً… وهذا السبب!

بـ85 جنيهاً إسترلينياً فقط!..
بـ85 جنيهاً إسترلينياً فقط!..

عرُض المنزل سيئ السمعة الشبيه بأدولف هتلر للإيجار مقابل 85 إسترلينياً فقط بعدما أصبح أحد عناصر الجذب السياحي.

عَرض المالك كلايف ديفيس (70 عاماً) المنزل الواقع في مدينة سوانزي بالمملكة المتحدة مقابل هذا الثمن البخس، على الرغم من ارتفاع شهرة المنزل بعد رصد التشابه بين المنزل وبين هتلر بواسطة عامل محلي عام 2011، بحسب تقرير لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

كان الناس يأتون إلى ويلز حيث يقع المنزل؛ لالتقاط بعض الصور مع المنزل الذي كان ملكية للسيد ديفيز وعائلته لأجيال. ويمزح السكان المحليون حول المنزل قائلين بأنه يمكن رصد التشابه بينه وبين هتلر  وينقسم إلى شقتين مع طابق أرضي متاح للإيجار.

يقول السيد ديفيز وهو محلل حاسبات متقاعد “لا أحلم أن يقوم أحد بدفع مبلغ أكبر لاستئجار منزل يشبه هتلر، انتقل المستأجرون القدامى بعد عشر سنوات من السكن في المنزل ولم تتسبب شهرة المنزل لهم في أي أزمات”. رُصد التشابه بين المنزل وهتلر لأول مرة بواسطة تشارلي ديكنسون، عامل محلي (22 عاماً) بعد انتشار صورته التي التقطها للمنزل.
حوَّل السيد ديفيد المنزل الذي كان ملكاً لعائلته لعدة سنوات إلى شقتين وعرضه للإيجار، ويقول “كانت هناك جلبة منذ أن رُصد التشابه، لكن لا يُتوقع مني أن أهتف “سيغ هايل” عندما أعبر من الباب الأمامي.

من المفارقات أن هذا المنزل قد تعرض للقصف خلال الحرب العالمية الثانية بسبب قربه من مرسى سوانزي. وكان في السابق متجراً للملابس وبيع الورود والجرائد وورشة لإصلاح التلفزيونات قبل أن يتم تقسيمه لعدة شقق عام 1980.

يقول أحد الجيران “إنه أمر مؤسف، ولكن زاوية السقف وعتبة الباب العلوية تجعلان المنزل شبيهاً بهتلر. لم يلحظ أحد هذا الأمر لسنوات، لكنه بات الآن أحد المزارات السياحية”.

 هذا المنزل قد تعرض للقصف خلال الحرب العالمية الثانية

هذا المنزل قد تعرض للقصف خلال الحرب العالمية الثانية

المصدر: هافينغتون بوست

البث المباشر