This alfa Ads page
الشرق الأوسطصحافةصفحات منوعةأوروباآسياالأمريكيتانأفريقيا العالمالمحكمة الدولية
move right stop move left
اليوم الـ 17 للعدوان: 19 شهيدا و 120 جريحا في قطاع غزة ترو: المبادرات تتعطل كونها تصطدم بالانقسام السياسي الخطوط الجوية الاردنية تعلق رحلاتها الى تل ابيب الاسلامي الوحدوي استنكر التعرض للمسيحيين في الموصل مواجهات مع الإحتلال في الضفة واستشهاد فلسطيني جلسة تاسعة لانتخاب رئيس يتوقع أن تكون كسابقاتها طروحات المستقبل أسوأ من قبل أسرار الصحف المحلية الصادرة يوم الأربعاء في 23 تموز 2014 إستشهاد خمسة فلسطينيين في قصف اسرائيلي لقطاع غزة بعد كلام الحريري إشارات لضوء رئاسي أخضر؟ ايران تؤكد لمشعل "دعمها للمقاومة الفلسطينية" في مواجهة العدوان الاسرائيلي على غزة اوباما ورئيس الوزراء الهولندي يتوعدان روسيا ب"اكلاف" اضافية عائلات الضحايا الاستراليين لتحطم الطائرة يمكنهم مرافقة الجثث الصحافة اليوم 23-7-2014: غزة صامدة تقاتل حتى إسقاط الحصار نشرة أخبار الـ 11:30 ليلاً ليوم 23 تموز 2014 اصابة 3 اشخاص باشكال في ببنين الإستخبارات الاميركية: الطائرة الماليزية قد تكون اسقطت من طريق الخطأ 23 شهيداً على الاقل في انفجار سيارة مفخخة في حي الكاظمية ببغداد مقتل جندي من وحدة المظليين ما يرفع حصيلة قتلى الجيش الإسرائيلي الى 28 قتيلاً حماس: ننصح نتنياهو بسحب قواته وإلا سيدفع الثمن مقتل 4 جنود ليبيين في هجوم انتحاري مزدوج في بنغازي أمير قطر يقوم بزيارة مفاجئة للسعودية عباس: لن ينعم احد في العالم بالامن ما لم ينعم به اطفال غزة سفير العدو في واشنطن: جيش اسرائيل يستحق نوبل للسلام هدوء في كينشاسا بعد احباط محاولة تسلل الى ثكنة عسكرية
 
نادر عز الدين
تصغير الخط تكبير الخط حفظ المقال
القبضة الحديدية تمسك روسيا وتنشر صواريخ "اسكندر" في سورية

نادر عزالدين

  

 لم يكن مستبعداً أن ينتج عن مؤتمر الحزب الحاكم في روسيا تفويضاً لرئيس الجمهورية السابق ورئيس الوزراء الحالي فلاديمير بوتين لحكم البلاد مجدداً، ففي ظل الضغوط الدولية وبعض العراقيل الداخلية كان لا بد أن يرشّح "مؤتمر روسيا الموحدة" بوتين المعروف باعتماده سياسة "القبضة الحديدية" لتولي سدة الرئاسة في الأعوام الستة المقبلة على أقل تقدير. كما كان من المتوقع أيضاً أن يرشح المؤتمر الرئيس الروسي الحالي دميتري ميدفيدف لرئاسة اللائحة الحزبية في الإنتخابات النيابية القادمة وبالتالي عودته إلى رئاسة الحكومة. إنما التطوّر الذي كان ملحوظاً منذ فترة، إنشاء بوتين جبهة إلى جانب "حزب روسيا الموحدة" أسماها "الجبهة الشعبية"، وهي تضم قوى أخرى غير منتسبة لأحزاب ولدى بعضها مواقف سياسية مختلفة، والهدف الأساسي من ذلك كان توسيع الحلقة التي يمثلها بوتين من الشعب الروسي، وبالتالي حصول "روسيا الموحدة" حكماً على أكثر من 40% من المواقع النيابية في "مجلس الدوما" في البرلمان المقبل، خاصة وأن رئاسة ميدفيديف للائحة الحزب الانتخابية ليست كرئاسة بوتين لها الأمر الذي ممكن أن ينعكس على نسبة التصويت.

أحد رموز القوّة في روسيا إلى الواجهة مجدداً
وفي هذا الإطار يشير مسؤول العلاقات الخارجية في "مركز فينيقيا" المتخصص بشؤون الإتحاد السوفييتي السابق د. مسلم شعيتو، إلى وجود تمنيات لدى الغرب ألا يترشح بوتين وأن تبقى الأمور كما هي عليه اليوم مع ميدفيديف، فبالرغم من أن الأخير لا يتصرف عكس قناعة بوتين إنما أسلوبه يتسم بالليونة في التعامل مع الغرب لأنه حمل شعار "دولة القانون والمؤسسات"، لكن روسيا بحسب شعيتو "دولة شرقية عكس ما يتصور البعض ولا تكفيها فقط هذه الشعارات، بل يجب أن تكون قويّة لتبقى موحدة، وأن تكون صلبة وحادة في بعض المواقف وإلا ستتعرض لما يتعرض له كل العالم من ثورات ملونة، وما زال بوتين يمثّل رمزاً لقوة روسيا وللمواقف الحاسمة فيها وهذا ما هو بحاجة إليه الشعب الروسي خاصة ما بعد سياسة بوريس يلتسين التي استمرت لـ 10 سنوات من التراخي وعدم الوضوح في الموقف بعد انهيار الاتحاد السوفييتي، فروسيا التي يعتمد اقتصادها بشكل كبير على بيع المواد الأولية، يحتاج شعبها لأن يشعر بأنه في دولة قويّة بقيادة قائد صلب بمواقفه ليخرج البلد من هذه الأزمة الإقتصادية التي يعاني منها العالم".
أما بالنسبة لموقف المعارضة الروسية المتمثلة بالحزب الشيوعي والقومي وغيرهم من الأحزاب، فستتجه على ما يبدو نحو مقاطعة الانتخابات أو التحالف فيما بينها، إلا أنها لن تستطيع التأثير على نتائج الانتخابات، وفي أحسن الأحوال يمكنها أن تعرقل وصول بوتين إلى سدة الرئاسة من الدورة الأولى التي يحتاج فيها إلى النصف زائد واحد لينجح، لكنه سيفوز حكماً في الدورة الثانية التي لا يحتاج فيها سوى غالبية الأصوات.

عرقلة غربية وضغوط على موسكو
وحول ردة فعل الغرب وعلى رأسه الولايات المتحدة الأميركية على إعادة انتخاب فلاديمير بوتين رئيساً لروسيا، فيرى د. شعيتو أنه "حكماً سيكون هناك توجه غربي لعرقلة سياسة بوتين في الفترة الأولى، فالغرب الذي يعد روسيا بإدخالها منظمة التجارة الدولية، سيضغط عليها بعد انتخاب بوتين ويعرقل انضمامها للمنظمة، كم أن أسعار النفط ستصبح مرتبطة باللعبة السياسية الدولية، والدليل أننا بدأنا نلاحظ انخفاضاً في سعر النفط وبالتالي ستتأثر العملة الوطنية الروسية – الروبل – سلباً، على الرغم من أن سعر النفط يرتفع في بداية الشتاء ولا ينخفض، هذا بالإضافة إلى تخفيض سعر الذهب بسبب امتلاك روسيا لاحتياط جيد من الذهب العالمي. وانخفاض سعر النفط أو الذهب المرتبط بهما الإقتصاد الروسي أو بالأحرى "الروبل" الروسي، ينعكس سلباً على القدرة الشرائية للروبل ويؤثر بالتالي على حياة المواطنين".

ويتابع د. شعيتو "الغرب يخاف من عودة بوتين ليكون القبضة الحديدية في وجههم، وهذه رسائل للشعب الروسي ولكنها لن تؤثر على السياسية الداخلية الروسية، نظراً لتمتع الروس بحس وطني أظن أننا فقدناه منذ وقت طويل، فحتى لو كانوا ضد النظام، عندما يشعرون بأي محاولات غربية لإقناعهم بالانقلاب عليه يقومون تلقائياً بردة فعل عكسية ويلتفون أكثر حول النظام ضد الغرب".

انتقال "الثورات" إلى روسيا إن نجح الشرق الأوسط الجديد
إنما الحرب الغربية لا يمكن أن تقتصر على ذلك، فنحن نلاحظ وخاصة اليوم مدى قوّة المؤامرة الأميركية – الصهيونية – الأوروبية لإضعاف جبهة مواجهة المشروع الأميركي في العالم، ومن أكثر الأمثلة وضوحاً على ذلك هو مشروع الشرق الأوسط الجديد خاصة أن ما يجري اليوم من انحرافات في "الثورات" في منطقتنا يشكّل خدمة للمشروع الأميركي في مواجهة النفوذ الروسي في آسيا الوسطى والقوقاز. ويعرف بوتين وأغلب السياسيين الواقعيين في روسيا أن أي نجاح لمشروع الشرق الأوسط الجديد يعني انتقال ظاهرة "الثورات" إلى دول الإتحاد السوفييتي السابق إن لم نقل إلى روسيا نفسها، بهدف تفكيك وتفتيت آخر معاقل مواجهة المشروع الأميركي في العالم.

ومن هذا المنطلق يؤكد د. شعيتو أن "ما يسمى بالثورات ممكن أن ينعكس على وضع روسيا، وإذا لم يكن يوجد سلطة مركزية قوية تستطيع أن تحمي روسيا عسكرياً وسياسياً كما عالجت ما يسمى الثورة البرتقالية في جورجيا سيشرذم جنوب الإتحاد السوفييتي أي القوقاز وتتجزأ روسيا من بعده".

موسكو قلقة من سلوك أنقرة
إذاً بعد أن قرع الخطر باب المارد الروسي سيكون بوتين بحسب د. شعيتو "أكثر حزماً في ملف السياسة الخارجية لروسيا وستكون مواقفه أشد من مواقف ميدفيديف خاصة وأن الغرب لم يف بكل الوعود التي قطعها لموسكو، من ناحية، ومن ناحية أخرى من المتوقع نمو التأثير الذي تمارسه مجموعة من الدول على دول الإتحاد السوفييتي السابق، وتعتبر تركيا من أكثر الدول المؤثرة، وروسيا قلقة من سلوك أنقرة لأن الأتراك على ما يبدو بانتظار أن ينهوا عملهم في الشرق الأوسط ويضمنوا خيراته ويتسلموا مهمة الاهتمام بدول الإتحاد السوفييتي السابق، وهذا استراتيجياً يطال عمق الوضع الداخلي الروسي، ويعود سبب التأثير التركي على أوزباكستان وتركمانستان وأذربيجان والشيشان وداغستان، إلى انتمائهم بالثقافة والديانة والاتنية إلى الأتراك أكثر من انتمائهم لروسيا، كما أنه وفي فترة انهيار الاتحاد السوفييتي كان الأتراك يلعبون دوراً أساسياً في هذه الدول ويبنون علاقات سياسية معها".

لن تكرر روسيا أخطاءها الجسيمة .. ولن تتخلى عن الأسد
ما بعد انهيار الإتحاد السوفييتي وحتى الفترة الأولى من حكم بوتين ارتكب الروس أخطاء جسيمة في المنطقة العربية، فكل الدول التي تعرضت للإنهيار في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، أو مهددة بالإنهيار، كانت مرتبطة مع روسيا بمصالح اقتصادية مهمة، إن كان في العراق أو ليبيا أو الجزائر أو اليمن أو سورية، فهذه هي الدول التي تتعرض لتغييرات سياسية لا تصب في مصلحة روسيا رغم ارتباطها الجيد بها ومصالحها المباشرة معها.

وفي هذا السياق بشير د. شعيتو إلى أنه "نتيجة وضعها الاقتصادي المتعثر وعدم وضوح الرؤية الإستراتيجية في علاقاتها الخارجية، أخطأت روسيا في التعامل مع دول الشرق الأوسط وخسرت بعضها ولم يحسم وضع دول أخرى، ونتيجة لما حصل بقي لروسيا علاقة جيدة مع سورية، وانطلاقاً من أن الشرق الأوسط هو الحديقة الجنوبية لروسيا، لا يمكن أن تتخلى روسيا عن سورية، وقد لاحظنا أنه وعلى الرغم من ليونة ميدفيديف مع الغرب إلا أنه لم يكن كذلك أبداً بما يختص بالملف السوري نظراً لحساسيته بالنسبة لروسيا. وأنا أعتقد أن موسكو لن تتخلى عن الأسد ولن تتنازل للغرب، وستستمر بتأمين الحماية السياسية للنظام السوري الذي على ما يبدو ليس بحاجة إلى أكثر من ذلك، والتغطية السياسية في مجلس الأمن والمحافل الدولية كافية بالنسبة له".

الحكومة السورية تفوّض موسكو التفاوض مع المعارضة
أما بالنسبة لما كشف عن تدخل روسيا بشكل إيجابي في الشأن الداخلي السوري، وإجراءها لمفاوضات بين السلطة وجزء من المعارضة وصولاً إلى الحديث الجدي عن حل للأزمة يتضمن تعيين أحد المعارضين كرئيس للحكومة السورية، يقول د. شعيتو "نظراً للتعاطي الإيجابي من السياسيين الروس مع الملف السوري والاهتمام الذي ظهر بإرسال شخصيات مهمة من البرلمان الروسي، بالإضافة إلى موقف الإعلام الروسي، الرسمي والخاص، والذي كان إلى جانب النظام السوري والعلاقات الروسية - السورية، هذا عدا عن الصداقة التي تجمع البلدين والكثير من المصالح المشتركة وغيرها من المعطيات، نخلص أولاً إلى أن الحكومة السورية وكلت موسكو مهمة التفاوض مع البعض في المعارضة السورية، وثانياً عندما تتولى روسيا إجراء مفاوضات مع المعارضة وتقترح مثل هذا الإقتراح فهذا يدل أن الأمور وصلت إلى مرحلة متطورة في النقاش، وهناك كلام جدي أن يكون رئيس الحكومة من المعارضة التي يعتبرها النظام السوري وطنية وبناءة".

روسيا ستنشر منظومة "اسكندر الصاروخية" في سورية ردا على الدرع الصاروخية الأميركية في تركيا
وفي النهاية لن يستطيع الروس أن يقفوا مكتوفي الأيدي أمام خساراتهم المتتالية، ولن يسكتوا بعد اليوم على خسارة أخرى، فسياسة القبضة الحديدية عادت، وستبرهن موسكو ذلك من خلال طريقة تعاطيها مع ملفين أساسيين، أولهما الملف السوري، وثانيهما ملف الدرع الصاروخي الأميركي الذي سترد روسيا عليه بشكل قاطع وسيكون الرد بنشر منظومة صواريخ جديدة اسمها "منظومة اسكندر" وهي فائقة التطور، وستتركز ضمن الأراضي الروسية أو الدول المحيطة بها والمتحالفة معها مثل بيلاروسيا وكازاخستان، وفي معلومات خاصة حصل عليها "موقع المنار الإلكتروني"، فإن سورية ستكون من ضمن الدول القليلة التي ستنصب على أراضيها "منظومة اسكندر" الصاروخية وقد جرى بالفعل تدريب وحدات خاصة من الجيش السوري على استخدامها. والهدف الرئيسي من نشر روسيا لهذه المنظومة هو إخافة الدول الغربية لردعها عن نشر المنظومة الأميركية في أراضيها. وختاماً، نعم لا تستطيع روسيا إلا أن ترد، لأنها إن لم تفعل ذلك ستمنى بخسارة سياسية واقتصادية وستتأثر صورتها في الإعلام العالمي إلى درجة لن تقوى على تحملها وهذا لن يكون على الإطلاق بوارد القادم إلى السلطة لاثنتي عشرة سنة قادمة، فلاديمير بوتين.

المصدر: خاص

30-09-2011 - 11:12 آخر تحديث 30-09-2011 - 11:12 | 38802 قراءة
الإسم حجز الإسم المستعار
حجز الإسم المستعار يمكنكم من إستخدام الإسم في جميع تعليقاتكم
 وعدم السماح لأي شخص بإنتحال شخصيتكم

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

البريد الإلكتروني
البلد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية

عدد الأحرف المسموح 700 حرف - با قي لك 700 حرف
المنار غير مسؤولة عن مضمون التعليقات
البريد الإلكتروني حجز الإسم المستعار
حجز الإسم المستعار يمكنكم من إستخدام الإسم في جميع تعليقاتكم
 وعدم السماح لأي شخص بإنتحال شخصيتكم

تعليق

كلمة المرور
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية

عدد الأحرف المسموح 700 حرف - با قي لك 700 حرف
المنار غير مسؤولة عن مضمون التعليقات
 

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

تعليق

تعديل كلمة المرور

الإسم المستعار
البريد الإلكتروني
البلد
كلمة المرور
تأكيد كلمة المرور

  تعليق

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

البريد الإلكتروني
تعديل البلد
كلمة المرور القديمة
كلمة المرور الجديدة
تأكيد كلمة المرور الجديدة

تعليقات القراء عدد التعليقات: 18
1 - خبر بألف خبر يا أستاذ نادر
ابن الجبل | سوريا 12:07 2011-09-30
صدقني من يومين كنت أتمنى أن تكون سوريا من الذين
يملكون صواريخ إسكندر و منظومة كلوب كي المرعبة, و ها
أنت تبشرنا بأن سوريا ستكون بين دول قليلة ينصب على
أرضه صاروخ , من المستحيل إسقاطه أو ثنيه عن الهدف, من
أسرع الصواريخ في العالم, و مثل هذا الخبر سيغرب ليس
الغرب و بل تركيا ستتحسس مخاطر بقاء أردوغان بحماقته
في المنطقة
2 - لا يفل الحديد الا الحديد
ابو جمال | السعودية 13:44 2011-09-30
نتمنى ان يكون هذا الخبر صادقا وان لا يكون مجرد
تحليلات او امنيات فالغطرسة الغربية والامريكية لن
يردعها الا المارد الروسي القديم وليس السياسة
المتهالكة التي اتبعها الرئيس الحالي الضعيف
واللاهث وراء حفنة من الدولارات تصلح اقتصاد بلاده
في حين مرغ بانف بلاده الطين والتراب وجعل منها
بلادا من العالم الثالث الذي لا حول له ولا قوة .
3 - حروب الكبار في ساحات اصغار
Abu Mohammed | عمان 14:46 2011-09-30
فاليفرح ذلك الدول العربية والاسلامية التي ساهمت
في الضغط على سوريا ودفعها على ذلك...
أتساءل.. هل هذا
في صالح المنطقة? درع صاروخي الامريكي في تركيا
وبالمقابل درع صاروخي روسي في سوريا..
هل هذا في صالح
شعوب المنطقة?
4 - نرجو صدق تحليلك
إبراهيم شحادي | ساحل العاج 18:10 2011-09-30
إذا كان ماتقوله أكيد فروسيا قد تأخرت كتيرا ً بهذا
الصدد كان يجب عليها ان ترد قبل إنتشار الصواريخ
الأمريكية في تركيا على كل حال نرجو صدق تحليلك
5 - هذا المفترض
ابومحمدالعوامي الشمري | السعودية 23:20 2011-09-30
من المفترض ان تفكرروسيافي مصالحهاوفي
اصدقائهاالمخلصين لان الامريكان قاعدين يعملون على
محصارة روسياويسقطون كل من يتعاون مع روسيالدى يجب
على روسياان تعمل بكل جد وان لاتتخلى عن اصدقائهاومن
نصب الصواريخ على الاراضي التركية بواسطةالخائن
اردوغان يريدمحاصرة روسياوالضغط عليهاوبالتالي
لتفكيكهالان امريكاتريدان تسيطرعلى العالم هي
وربيبتهااسرائيل وفي حال نشرت روسياالصواريخ على
الاراضي السوريةستقوى شوكة روسيا وسيزداد
اصدقائهامن العرب الاقحاح وليس عرب
امريكاالمتعودين على الدل والخيانة وستحصل على
مميزات ومكتسبات سياسيةلم تتوقعهاوستزداد قوة فوق
قوتها ومثل هذا الامرسيقع على امريكاواعوانها
كالصاعقة التي ان شاء الله تدمرهم اجمعين
6 - ارسال صواريخ كرزنتما
asaddeen | فلسطين 22:31 2011-10-01
المضادة للدروع وهي ألأفضل في العالم وصواريخ
النظام الدفاع الجوي اس 400 مع صواريخ اسكندر هدا هو
الصحيح ادا ارادت فعلا روسيا ان تساعد سوريا فالتكمل
حماية الأراضي العربية السورية من جميع الدفاعات
الجوية والصاروخية الباليستية والبرية وحتي
البحرية سوريا حليف استراتيجي لروسيا مند عشرات
السنين فيجب ان لا تتخلي عنة تحت اي ظروف ولو ان
روسيا خسرت سوريا فلسوف تكون فعليا كارثة كبيرة لهم
لن تستطيع روسيا احتوائها علي مر السنيين علي روسيا
ان لا تنتظر اليوم قبل الغد ان تساعد الجيش العربي
السوري وتقوم بتقويتة ومدة بالسلاح المطور ضد تعداء
سوريا الداخليين والخارجيين نتمني ان نشاهد روسيا
لأول مرة تصدق في كلمها مع انها دائما تجري وراء
مصالحها في الشرق الأوسط ولكن هدة سوريا وهم يعرفون
ماهي سوريا لهم ولكل الع
7 - كفااااااااااااااااا
علي حمص | سوريا 15:33 2011-10-04
رجاء يا قناة المنار تنشروا مشاكلنا تساعدونا بنشر
الاخبار انا من مدينة حمص والله حمص الان تعيش وقت
عصيييييييييييييب جدا من شوي وصل للمشفى الوطني
بحمص اكتر من 40 جثة وكلن من الطائفية العلويية
............ رجاااااااااااء تساعدونا تخلوا الجيش يتدخل
بحمص والله عم نمووووووووت نحنا .. ما النا غيركن
وغير سماحة السيد حسن .......... رجااااااااء وصلوا
صوتنا للسيد الرئيس
8 - الأسد أو لا أحد
سوري أسدي وأفتخر | سوريا 21:14 2011-10-04
حسب ما نشر في الصحف الروسية أن هناك عدد من الضباط
السورين قد ذهبوا إلى روسيا في مهمة للتدريب على
منظومات الدفاع الجوي ومن بينها أسكندر وأس 400 وحسب
ما ذكرته الصحيفة أن المنظومات التي يتدرب عليها
الضباط السورين أنها موجودة في سوريا ماعدا منظومة
أسكندر التي لم يأكد بعد وجودها و أتوقع ذلك بسبب
السرية التي يعتمد عليها الجيش السوري على ما يملكه
من أسلحة متطورة وحديثة..... والنصر للأسد بأذن الله
9 - سورية عصية
أبو النور111 | سوريا 15:22 2011-10-05
ستبقى سورية شوكة في حلق المتآمرين على وحدة ارضها
وسلامة أبنائهاوسيكون الرئيس الدكتور بشار الأسد
منقذا لشعبها من الموآمرة التي تحاك ضدة من بعض
الأقزام
10 - المعركة قادمة
hassanmyazji | سوريا 11:40 2011-10-06
اذا كان نصب الصواريخ الروسية على الاراضي السورية
في المستقبل هذا يعني ان المعركة مع إسرائيل بعيدة
من الطرف السوري، إلا اذا إسرائيل كانت السباقة لضرب
سورية من العمق التركي داخل الحضن الامريكي فأن
المعركة طويلة ومدمرة لمعظم بلدان المنطقة العربية
في هذه الحالة تذهب آبار النفط وتصبح في خبر كانت
السعودية مصدرة للإرهاب من اجل حماية إسرائيل من
الخفاء إلى العلن
11 - تركيا
hassanmyazji | سوريا 11:58 2011-10-06
بعد ان خرجت تركيا من نفق امريكا واوروبا المظلم
والمراوغة والكذب عادت كما كانت لا بل اكثر خداعاً
على نفسها من نفسها بأن شحنة الأمل القديمة التي
كانت تراهن عليها من اجل ان تصبح قارة أوروبية وملحق
امريكي كإسرائيل ونحن العرب الاحرار في بلدنا
وقوميتنا نراهن على صبرنا وإيماننا بالنصر بعد
الاعوام الطوال من الانكسارات والهزائم أمام القوة
الامريكية والخداع العربي ، لم يعد يخفى على احد بان
الإنسان العربي تغيرت مفاهيمه عن السياسة الدولية
واصبح اكثر دبولوماسية وقوة عسكرية واقتصادية بعد
ولادة الامة العربية من جديد
12 - سوريا عصية
ابن الساحل | سوريا 15:38 2011-10-06
ستبقى سوريا بقيادة الدكتور بشار الاسد عصية على كل
متأمر على هذا الوطن بوجود الأوفياء مثل روسيا و
الصين وبحكمة القيادة ووعيي الشعب الله سوريا بشار
وبس
13 - وماذا عن موقف العرب من تركيا
مروان الشاعر | سلوفاكيا 01:38 2011-10-10
شيئ بديع رؤية رد الفعل الروسي من الأتراك ولا خبر من
العرب المعنيين أصلا بالتحركات الأمريكية هناك.
لابد من توجه أعلامي بلغة الأتراك (وليس العكس)
لأفهامهم لن يصبجواعضوا في أتحاد في سبيله أصلا إلى
الإنحلال,التخلي عن الناتو شرط سلامة الجوار مع
الشرق العربي والإسلامي .
14 - سوريا الاسد
عربــــــــــــــــــــــي | بنغلادش 01:48 2011-10-10
الله سوريا بشار والسيد حسن نصرالله ايران العراق
روسيا الصين البرازيل جنوب افريقيا وبس
وبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ــس
15 - سوريا الاسد
hassan | العراق 23:17 2011-10-12
لايمكن باي حال من الاحوال ان ننظر الى سوريا من غير
بشار الاسد ولا يمكن ان نتخيل ان حفنة من العملاء هي
التي ستحكم سوريا لا سمح الله واتمنى ان تنشر روسيا
صاروخ على كل متر مربع من اراضيها ليكون شوكه في عيون
الاعداء عاشت سوريا حره ابيه وعصيه على الاعداء
16 - صواريخ اسكندر
فلسطيني | فلسطين 21:53 2011-11-11
يجب على روسيا ان تفعل ذلك ليس دفاعا عن سوريا ولكن
دفاعا الاتحاد الروسي لان خسارة سوريا بالنسبة
للروس يجعلهم في غير قادرين على الاحتفاظ بالاتحاد
الروسي وخاصة جمهوريات القوقاز التي تشكل الخاصرة
اللينة لروسيا واعتقد بان الروس يفهمون المعادلة
هذه جيدا ويدركون تماما نوايا الناتو لان الهدف
القادم بعد ايران سيكون تفكيك الاتحاد الروسي ويجب
على القيادة الروسية ان ترد وبقوة على المخطط
الامريكي ولو ادى ذلك الى حرب عالمية ثالثة
17 - بشاااااار الاسد هوه اسد العرب
ابو ماجد | عمان 10:58 2011-11-14
انا عماااني واعترف انه بشاار هوه القائد العرب
الوحيد الشريف والصاااادق ... وياسيدى بشاار لك الفخر
بانك طلعت من جاامعة العاار والذل العربيه وانته
اشرف من مجااالسهم . ورد على هذا القراار بيد من حديد
على من يلعب بااامن سوريا وشعبها ... بحبك يااسد وربي
يحفظك
18 - نعم لحلف سوري و روسي وايراني
الحاج ابو علي | لبنان 16:29 2011-11-18
ان المتضرر الاكبر من هذة المؤامرة هو حلف الممانعة
ونحن اهل المقاومة نطالب قياداتنا السعي الى حلف
يمتد من روسياحتى غزة لان تفتيت منطقتنا سيصيب دول
روسيا ولن تسمح روسيا لبعض الغربان الاعراب
والسلاجقة ان يدمروا المنطقة
Almanar Search

مواضيع ذات صلة
الامم المتحدة تؤكد صعوبة الوصول ل567 الف طفل سوري من اجل تلقيحهم ضد شلل الاطفال المعلم: واثقون من النصر بفضل صمود شعبنا ودعم الأصدقاء الجيش السوري يصد هجومات للمسلحين في مورك ويؤكد سيطرته على المدينة عن المقاتلين الشيشان في سورية.. داعش يرجم امرأتين في الرقة ويجلد 5 شبان ويعدم رجلين
إذهب الى 
Service Center

مواقيت الصلاة
الأربعاء 23 تموز 2014 / 25 رمضان 1435
الصبح 04:19
الشروق 05:44
الظهر 12:52
العصر 04:29
المغرب 08:03
العشاء 09:21
الإمساك 04:04
This alfa Ads page
موقع قناة المنار- لبنان