Samsung Galaxy S6 Offer

  • A World of Education

الشرق الأوسطصحافةصفحات منوعةأوروباآسياالأمريكيتانأفريقيا العالمالمحكمة الدولية
move right stop move left
دمشق: هجمات التنظيمات الارهابية على جسر الشغور واشتبرق وادلب وكسب وحلب تمت بدعم تركي مباشر الشيخ حسن بغدادي: لن تكون اليمن معبرا لتقويض محور المقاومة اعتصام في بيروت ضد #العدوان_على_اليمن الحاج حسن: غياب التشريع سيؤدي الى مزيد من التعطيل #العدوان_على_اليمن يستهدف مطار صنعاء والجيش يتقدم على القاعدة على مشارف مدينة مأرب الراعي: فرنسا ستبقى بجانب لبنان وستدعم جيشه بمواجهة الارهاب مجلس الامن يدعو الى احياء المفاوضات حول الصحراء الغربية كتلة "المستقبل": لإقرار الموازنة العامة في الحكومة وارسالها الى مجلس النواب مقدمة نشرة أخبار قناة المنار المسائية ليوم الثلاثاء 28-04-2015 عون: ممنوع ان يأتي خيال إلى رئاسة الجمهورية والتمديد للقادة الامنيين غير قابل للنقاش اوباما: الولايات المتحدة واليابان تعربان عن القلق ازاء نشاطات بكين في بحر الصين تنسيق بين فرنسا والبرتغال واسبانيا والمغرب لتعزيز سبل مكافحة الارهاب البرلمان الاوروبي يطالب بتقاسم عبء المهاجرين غير الشرعيين المانيا اكثر جذبا من السويد للسوريين طالبي اللجوء فريد مكاري: نؤيد التشريع فبعض مشاريع القوانين مهمة ويجب اقرارها الشيخ قاسم: ايران اعطت ولن تأخذ بينما غيرها يخرّب لأنه لم يحصل على ما أراد قانون السير الجديد الفصل الرابع التجاوز و التلاقي حردان زار بري: لتفعيل المؤسسات في لبنان وفي طليعتها المجلس النيابي الامم المتحدة تدين تجدد اعمال العنف في مالي قانون عكس السير .. الحريري من واشنطن: يجب دعم المؤسسات اللبنانية لا سيما الجيش نشرة الأخبار الساعة 3:30 بتوقيت القدس المحتلة ليوم 28 نيسان 2015 باسيل من الفاتيكان: للحفاظ على لبنان امام كل موجات العنف التي تحصل في المنطقة دي میستورا یوجه دعوة رسمیة لإیران لحضور "جنیف-3" الامم المتحدة تدرس ملف التمييز العنصري في فرنسا
 
صحافة >> كتاب ومقالات >> سياسة
تصغير الخط تكبير الخط حفظ المقال
نتنياهو يشكل حكومة حرب

صحيفة القدس العربي

لا احد يستطيع ان يعرف ماذا يدور في ذهن بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي هذه الايام تجاه العديد من القضايا الاقليمية، ولكن ما يمكن التنبؤ به ان هذا الرجل يضمر شرا ويخطط للحروب بعد ان قتل عملية السلام من خلال سياساته الاستيطانية المتغولة في الاراضي العربية المحتلة.
فاجأنا نتنياهو يوم امس، مثلما فاجأ الاسرائيليين انفسهم عندما اعلن عن تشكيل حكومة وحدة وطنية اسرائيلية تحظى بدعم 94 نائبا في الكنيست من مجموع 120 نائبا، وهي اعلى نسبة تأييد برلماني منذ قيام دولة اسرائيل على ارض فلسطين المحتلة.

بنيامين نتانياهونتنياهو كان يريد انتخابات مبكرة في شهر ايلول  (سبتمبر) المقبل حتى يحظى باغلبية اكبر في الكنيست للحصول على تفويض اكبر لتنفيذ سياساته بل بالاحرى حروبه التي يعد لها مع شريكه اللصيق ايهود باراك وزير دفاع. فالائتلاف الجديد يضم احزابا من اقصى اليمين مثل حزبي اسرائيل بيتنا بزعامة افيغدور ليبرمان وزير الخارجية وشاس بزعامة عوفاديا يوسف واقصى اليسار اي حزب العمال، ومن ثم حزب الوسط (كاديما) بزعامة شاؤول موفاز رئيس هيئة الاركان السابق.
انه تحالف حرب، وليس تحالف سلام، والاهداف قديمة متجددة، ايران اولا، وقطاع غزة ثانيا وجنوب لبنان ثالثا، فنتنياهو ما زال يعتبر التهديد النووي الايراني المزعوم تهديدا وجوديا لدولة اسرائيل، واثار الكثير من علامات الاستفهام عندما حرص في الخطاب الذي القاه امام مؤتمر ايباك السنوي على المقارنة بين الخطر الايراني والخطر النازي، والجزم بانه لن يسمح بحدوث هولوكوست آخر.
حكومات الوحدة الوطنية في اسرائيل لا تتشكل عادة الا لخوض الحروب في معظم الاحيان، والحروب الاقليمية على وجه الخصوص، فلا يستطيع حزب واحد باغلبية نيابية محدودة ان يأخذ قرارا في هذا الخصوص، ويتحمل مسؤوليته وحده، وقد يكون نتنياهو لوح بتقديم موعد الانتخابات البرلمانية لمدة عام على الاقل اي في ايلول (سبتمبر) المقبل للضغط على الاحزاب الاخرى، وتخييرها بين دخول الائتلاف بزعامته والمشاركة في القرار، او ان يذهب وحده الى الحرب بدعم من حزب الليكود الذي يتزعمه والتحالف اليميني المتطرف شريكه في الحكومة الحالية.

هل نفهم من هذا ان الحرب باتت وشيكة وفي غضون اسابيع ليس اكثر بالنظر الى الاستعدادات الاسرائيلية العسكرية مثل المناورات والقبب الحديدية المضادة للصواريخ ام ان نتنياهو يريد ان يوجه رسالة تحذير رئيسية الى ايران للتخلي عن طموحاتها النووية وتقديم تنازلات في مفاوضات 1 + 5 التي ستعقد في بغداد الاسبوع المقبل؟
الحرب خدعة، وقرار خوضها يظل دائما في ادراج محكمة الاغلاق لكن الاستعداد لها يكون دائما علنيا، سواء في اطار الحرب النفسية لارهاب العدو، او من منطلق تهيئة المؤسسة العسكرية للمهمة الصعبة.
نتنياهو لم يؤمن مطلقا بجدوى العقوبات الاقتصادية وظل يؤمن دائما انها ليست بديلا عن الخيار العسكري، مثلما حرص على التأكيد بان اسرائيل لن تتنازل مطلقا عن حرية اتخاذ قراراتها السيادية بما فيها، او بالاحرى على رأسها، قرار الحرب ضد ايران.
ان قرار الحرب لو اتخذ سيؤدي الى تغيير منطقة الشرق الاوسط، وربما تكون اسرائيل أحد اكبر الخاسرين خاصة اذا اقدم نتنياهو على اشعال فتيلها (اي الحرب) دون موافقة ادارة الرئيس اوباما وبتنسيق معها.

بريطانيا خالفت امريكا وخاضت حرب السويس دون التنسيق معها فخسرت امبراطوريتها، اما خسارة نتنياهو فستكون اكبر، لان بريطانيا خسرت الامبراطورية ولم تخسر وجودها، بينما اسرائيل لا تملك عمقا امبراطوريا.
اوباما لا يريد حربا في الاشهر الستة المقبلة حتى موعد الانتخابات الرئاسية، ولكن نتنياهو لن يتورع عن توريطه ومن ثم احراجه فهو يعتقد، وبحكم سيطرته على الكونغرس انه حاكم امريكا الحقيقي وليس ساكن البيت الابيض.
ربما يفيد التذكير بان اكبر الخاسرين المحتملين بعد اسرائيل، وقبلها، هم العرب الذين ستصل نيران الحرب الى طرف ثوبهم، وقد تحرقه بالكامل. انها ام الحروب ان لم تكن آخرها.

الملفات الخاصة لموقع المنار

المصدر: صحف

09-05-2012 - 10:18 آخر تحديث 09-05-2012 - 10:18 | 4678 قراءة
الإسم حجز الإسم المستعار
حجز الإسم المستعار يمكنكم من إستخدام الإسم في جميع تعليقاتكم
 وعدم السماح لأي شخص بإنتحال شخصيتكم

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

البريد الإلكتروني
البلد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية

عدد الأحرف المسموح 700 حرف - با قي لك 700 حرف
المنار غير مسؤولة عن مضمون التعليقات
البريد الإلكتروني حجز الإسم المستعار
حجز الإسم المستعار يمكنكم من إستخدام الإسم في جميع تعليقاتكم
 وعدم السماح لأي شخص بإنتحال شخصيتكم

تعليق

كلمة المرور
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية

عدد الأحرف المسموح 700 حرف - با قي لك 700 حرف
المنار غير مسؤولة عن مضمون التعليقات
 

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

تعليق

تعديل كلمة المرور

الإسم المستعار
البريد الإلكتروني
البلد
كلمة المرور
تأكيد كلمة المرور

  تعليق

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

البريد الإلكتروني
تعديل البلد
كلمة المرور القديمة
كلمة المرور الجديدة
تأكيد كلمة المرور الجديدة

تعليقات القراء عدد التعليقات: 7
1 - ياصاحب الزمان
kasem | كندا 20:31 2012-05-09
الصلاة الصلاة قبل فوات الاوان , اذا كانت هناك حرب
قريبة فهي ستكون بدون ادنئ شك في شهر رجب من هذا
العام اي بعد 13 يوم اواكثر بقليل واللة اعلم ,وظهور
اليماني والمصري والخرساني والسفياني في شهر واحد
,ادركنا ياصاحب الزمان
2 - اللة اشترى من المؤمنين
ابن العراق | المملكة المتحدة 18:07 2012-05-09
انا لاافهم لماذا ننتظرهم ليشنوا حربا علينا وهم
يعلنوها كل يوم ان واجب كل مسلم ان يضحي بماله ونفسه
في سبيل الاسلام والحق لان اللة اشترى من المؤمنين
انفسهم واموالهم ان لهم الجنة يااهلا بالمعارك لكي
يهزم النظام الصهيوني المنحط ويسقط معه اقتصادهم
وكل ما يملكون من خدم عملاء في كل ارجاء العالم. ابن
العراق
3 - حكوماتهم جميعها حكومات حرب
rajaa | المغرب 16:39 2012-05-09
أتساءل ، منذ اغتصاب فلسطين إلى يومنا هذا متى كانت
حكومة العدو حكومة سلام ، فقد تعاقبت كلها وبدون
استثناء حكومات حرب باعتبار أن جيشهم هو المؤسسة
التي يدور حولها وجود العدو ، ثم إنني أبدي ملاحظة
فيما يخص التعليق الثاني الذي يطالب صاحبه باحتلال
مدن وقرى ْ إسرائيلية ْ كان الأصدق أن يقول تحريرها
وليس احتلالها فالمكان كله لنا وهم المحتلون
4 - فقط الأمل بكم
فلسطيني | فلسطين 13:12 2012-05-09
أخي العزيز صاحب التعليق رقم 2 . ثق فقط بحزب الله و
أيران و لا تثق بحماس لأن هدفهم الوحيد هو فقط الحكم
و السيطرة و لم يعد في بالهم أي عمل مقاوم بل أكثر من
ذلك أصبحو يحاربون قل عمل مقاوم وشهائد على ذلك
كثيرة.
ان التعليق يعبر عن راي كاتبه وليس راي الموقع

المحرر ابو هادي
5 - La catastrophe
إنسان | فرنسا 11:32 2012-05-09
علامة غرق قوم نوح غليه السلام {فور التنور} فزوجة
نوح ع س هي من أفارت التنور مما أدى إلى غرقها
وقومها,كذلك غلامة محو الكيان ضرب إيران وهذا ما يعد
له نتن ياهو . صدق الله العظيم {يخربون بيوتهم
بأيديهم وأيدي المؤمنين}
6 - الرد الموجع
فريد الجزائري | الجزائر 11:17 2012-05-09
في حالة إقدام إسرائيل على حماقة ضرب إيران جوا فإن
الرد الذي أراه مناسبا و موجعا لإسرائيل يتمثل في
أمرين مهمين :
1- الرد المباشر بمئات الصواريخ على
مفاعل ديمونة العسكري لتدميره بالكل
2-و الاهم من ذلك
هو عملية برية من جنوب لبنان و من قطاع غزة بالتنسيق
مع حماس و حزب الله عمليات كموندوس لإحتلال على
الأقل مدينتين إسرائيليتين و الإستماتة للحفاظ
عليهما هذا الامر لو تم سيكون بمثابة الضربة القاضية
لإسرائيل لأنه سيحول الحرب مباشرة من طهران كما تخطط
إسرائيل إلى نهاريا و تل أبيب و عوضا أن تقدم إسرائيل
على ضرب مواقع اخرى ستضطر على وقع المفجأة بحتلال
بعض قراها و مدنها إلى تشتيت تفكيرها بين الدفاع و
الهجوم لأن الشعب اليهودي لن يقبل من نتانياهو أن
تبقى قرية واحدة محتلة و تحت الضغط الشعبي سيظطر
نتانياهو إلى
7 - اللهم احفظ لنا سيدنا ابا هادي
نحن ننتظر | البحرين 11:11 2012-05-09
حرب على لبنان ? يلا. قالها ابا هادي الله يحفظه كل
الفرق الاسرائيلة خلها تروح الجنوب علشان ترجع في
توابيت من نار مو توابيت من خشب . ويكون نهاية هذا
الكيان على يد حفيد الرسول (ص ) .
Almanar Search
العدوان على اليمن
ايران نووية
مواضيع ذات صلة
نتانياهو يحصل على تمديد لمدة اسبوعين لتشكيل ائتلاف حكومي جديد نتانياهو يواصل مشاوراته لتشكيل الحكومة الجديدة في كيان العدو استمرار مفاوضات تشكيل الحكومة في كيان العدو الاسرائيلي نتانياهو يصف الاتفاق حول البرنامج النووي الايراني ب"الخطير" الخوف الوجودي يلاحق الصهاينة.. "اسرائيل" تراهن من جديد على تطرفها
إذهب الى 
Service Center

مواقيت الصلاة
الثلاثاء 28 نيسان 2015 / 9 رجب 1436
الصبح 04:33
الشروق 05:53
الظهر 12:39
العصر 16:17
المغرب 19:37
العشاء 20:48

Samsung Galaxy S6 Offer

موقع قناة المنار- لبنان