This alfa Ads page
الشرق الأوسطصحافةصفحات منوعةأوروباآسياالأمريكيتانأفريقيا العالمالمحكمة الدولية
move right stop move left
مسلّحو حلب يصارعون حصاراً محكماً وشيكاً هل تنتهي منظومة إسقاط دمشق من الغوطة؟ الصحافة اليوم 1-11-2014: مداهمات للجيش لما تبقى من اوكار للمسلحين المرصد المعارض: قوات البشمركة دخلت مدينة عين العرب السورية كيري سيلتقي نظيره الايراني واشتون في سلطنة عمان كيري سيلتقي عريقات الاثنين المقبل في واشنطن تحطم مركبة الفضاء "سبايس شيب 2" ومصير الطيارين غير معروف اصابة سبعة عسكريين مصريين في انفجار قنبلة بمدرعة في شمال سيناء كلمة الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله في الليلة السابعة من عاشوراء فرنسا: على تركيا إجراء حوار صادق حول الانضمام الى الاتحاد الاوروبي وزيرة خارجية السويد: كنا نتوقع ردة فعل "اسرائيل" ضدنا بعد اعترافنا بدولة فلسطين النائب رعد: حينما نتصدى للتكفيريين إنما دفاعا عن ديننا ووطننا بوركينا فاسو: قائد الجيش يعلن تحمل مسؤولياته كرئيس للدولة مصادر المنار: الموفد القطري حول العسكريين التقى داعش وسيلتقي متزعم النصرة بالقلمون الوزير درباس: انقاذ طرابلس والشمال يكون بخلق فرص العمل منزل دقماق مخزن للسلاح أردوغان: لماذا "التحالف الدولي" يركّز ضرباته ضد "داعش" في كوباني؟ هولاند: نلتزم بدعم تونس ديمقراطية والتعاون معها ريفي: لا خيار لدينا إلا إنجاح تجربة العيش معا المنار تكشف ما كان يحضّر في صيدا وبيروت تمهيداً لمعركة "إمارة الشمال" مقدمة نشرة اخبار المنار المسائية 31-10-2014 الجيش: العثور على صاروخ مفخخ و5 عبوات في سوق الخضار بطرابلس نشرة أخبار محليات المحلية ليوم 31 تشرين الأول 2014 "حركة امل" دانت الاعتداء على المسجد الاقصى: تمهيد لعزله عن المسلمين وتهويده نشرة أخبار الـ 3:30 بتوقيت القدس المحتلة ليوم 31 تشرين الاول 2014
 
الشرق الأوسط >> لبنان >> سياسة
تصغير الخط تكبير الخط حفظ المقال
نائب الرئيس الايراني يبحث في بيروت تفعيل التعاون
محرر الموقع

وصل نائب الرئيس الايراني محمد رضا رحيمي الى لبنان في زيارة رسمية الاربعاء على رأس وفد. وكان في استقباله وزير الخارجية والمغتربين  عدنان منصور والسفير الايراني غضنفر ركن ابادي.

والتقى رحيمي رئيس الحكومة نجيب ميقاتي. ويرأس ميقاتي ورحيمي اجتماعات "اللجنة العليا اللبنانية الايرانية"، وستشهدُ لقاءاته تاكيداً على الاتفاقياتِ الموقعةِ بينَ البلدينِ خلالَ السنواتِ الماضية، ووضعِها موضعَ التنفيذ.

 

 

وتتزامن زيارة رحيمي الى لبنان مع زيارة نائب وزيرة الخارجية الأميركية جيفري فيلتمان زيارة الى بيروت، وتمَّ تسليطَ الضوء على واقعِ الاختلاف الكبير بين الاداء الاميركي في المنطقة وبين السعي الايراني لتعزيز العلاقات عبر سلسلة اتفاقيات يحوز لبنان على النصيب الأكبر من الاستفادة فيها على الصعد الانمائية والاقتصادية.


ويلتقي فيلتمان خلال زيارته قوى الرابع عشر من اذار في اجتماع يضمهم في منزل النائب بطرس حرب، إضافة الى لقاءات أخرى بينها زيارة رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان ورئيس اساقفة بيروت للموارنة المطران بولس مطر بغياب البطريرك الماروني بشارة الراعي الذي يقوم بجولة خارجية.


وكان اللافت أن فيلتمان استهل لقاءاته بزيارة رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي النائب وليد جنبلاط في منزله في كليمنصو ضمن وفد تقدمه عضو مجلس الشيوخ جو ليبرمان، وقد حضر اللقاء الوزيرين غازي العريضي ووائل ابو فاعور ونائب رئيس الحزب دريد ياغي.

 

 

اللجنة الاقتصادية الإيرانية اللبنانية المشتركة تبدأ اجتماعاتها في بيروت

اجتماع نحاس ونيكزاد

 

باشرت اللجنة الاقتصادية المشتركة الإيرانية – اللبنانية اجتماعاتها في بيروت برئاسة كل من وزير الطرق وإنشاء المدن في الجمهورية الإسلامية الإيرانية علي نيكزاد، ووزير الاقتصاد والتجارة في لبنان نقولا نحاس . 

   
وكان الوزير علي نيكزاد قد وصل بعد ظهر أمس إلي بيروت لترؤس الجانب الإيراني في اجتماعات اللجنة الاقتصادية المشتركة علي رأس وفد كبير من الوزارة، و كان في استقباله في مطار بيروت الدولي نظيره اللبناني نقولا نحاس على رأس وفد من وزارته، وسفير الجمهورية الإسلامية الإيرانية في لبنان غضنفر ركن آبادي.

 

ونوّه الوزير نيكزاد في تصريح للصحافيين في مطار بيروت بالعلاقات الثنائية والقواسم المشتركة والعديدة بين البلدين، معتبراً أن هذا الأمر دفع المسؤولين في الدولتين إلي تعزيز التعاون في سبيل إرساء المزيد من علاقات الأخوة والتفاهم علي كثير من الصعد .

 

وأشار إلى الزيارة الهامة والتاريخية التي قام بها رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية الدكتور محمود أحمدي نجاد إلي لبنان العام الماضي، منوهاً بالاستقبال الرسمي والشعبي الحاشد الذي لاقاه الرئيس أحمدي نجاد خلال هذه الزيارة.

 

وأعرب الوزير الإيراني عن أمله في أن تتوصل اللجنة العليا المشتركة الإيرانية اللبنانية التي تبدأ اجتماعاتها اليوم الأربعاء في بيروت إلى وضع الآلية العملية و التنفيذية لتطبيق كل الاتفاقيات وبروتوكولات التفاهم التي تم التوافق عليها سابقاً بين البلدين ، مؤكداً أن إيران لديها النية الصادقة والعزيمة الراسخة من أجل تطبيق كل الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة مع لبنان في الاتجاه الذي يؤدي إلى تعزيز المصالح العليا المشتركة بين إيران ولبنان، معرباً عن أمله في أن تؤتي اجتماعات اللجنة العليا المشتركة ثمارها الطيبة والمباركة خاصة أنها ستلتئم برئاسة رحيمي وميقاتي.  

المصدر: قناة المنار

02-05-2012 - 08:49 آخر تحديث 02-05-2012 - 22:32 | 5685 قراءة
الإسم حجز الإسم المستعار
حجز الإسم المستعار يمكنكم من إستخدام الإسم في جميع تعليقاتكم
 وعدم السماح لأي شخص بإنتحال شخصيتكم

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

البريد الإلكتروني
البلد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية

عدد الأحرف المسموح 700 حرف - با قي لك 700 حرف
المنار غير مسؤولة عن مضمون التعليقات
البريد الإلكتروني حجز الإسم المستعار
حجز الإسم المستعار يمكنكم من إستخدام الإسم في جميع تعليقاتكم
 وعدم السماح لأي شخص بإنتحال شخصيتكم

تعليق

كلمة المرور
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية

عدد الأحرف المسموح 700 حرف - با قي لك 700 حرف
المنار غير مسؤولة عن مضمون التعليقات
 

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

تعليق

تعديل كلمة المرور

الإسم المستعار
البريد الإلكتروني
البلد
كلمة المرور
تأكيد كلمة المرور

  تعليق

الزوار الذين سبق لهم حجز إسم مستعار بإمكانهم
 المشاركة في التعليق باسمهم المحجوز سلفاً

البريد الإلكتروني
تعديل البلد
كلمة المرور القديمة
كلمة المرور الجديدة
تأكيد كلمة المرور الجديدة

تعليقات القراء عدد التعليقات: 7
1 - بادرة حسنة ولكن..
ص ع ق | الجزائر 13:18 2012-05-03
هذا التعاون الاقتصادي بين الاشقاء يزعج امريكا
ولا تقبله .لانه يقوي البلدين ويزيد في تلاحمها
..وامريكا تريد العكس ..تريدنا ان نكون شعوبا
متنافرة ومتصارعة ..امريكا تعمل لزرع كل بذور الشقلق
بيننا..وبعد ذلك تحب وتحنو على الطرف الذي ساهم
باكبر قدر ممكن من الشقاق او اسال دماء غزيرة ..
كما الحال في سوريا ..هذا ما يلهب عواطف امريكا
وبمثل هذا وحده فهي لا تحب اي شعب على وجه الارض
..فهي تحب غليون واتباعه كما تحب المنشق الصيني
الموجود بسفارتها معززا ..ولامريكا حاسة تمييز
نادرة في الفصل بين الدماء التي تسيل
اذ هي ليست
مع سيلان كل دم ،فاذا سال الدم العربي في فلسطين
او في البحرين لا يهمها ، هي تبحث عن الدم في
البلد المراد تدميره ولا حظوا باهت
2 - ما يحدث خير
فراس حمدان | سوريا 09:00 2012-05-03
هذا الخط الأبي الممتد من لبنان إلى سوريا إلى
العراق إلى إيران ...هو خط محفوظ من الله عز و جل و
ببركة محمد و آل محمد ... لاقينا ما لاقيناه في
السنوات الثلاثين الماضية ... و هو أعظم مما نلاقيه
الآن ، و كنا في نهاية كل حدث ننتصر انتصارا إلهيا
مؤزرا .... لذا كونوا على يقين إلهي كبير بأن زمن
الهزائم ولى و زمن الانتصارات قد بدأ منذ زمن ... و نحن
على موعد جديد بانتصار قريب في سوريا الأبية ، و
السلام
3 - من يتصدى لهذا الفلتان من..
lola | لبنان 16:14 2012-05-02
حظيرة الفتن الدموية الاجرامية أما من حكومة توقفه
عند حده من التدخل في شؤون لبنان وسوريا ولك أخ على
هالزمن زمن الانبطاح والمسخرة ... تحية للمقاومة
وسيدها حبيبنا نصركم الله على أهل النفاق والاجرام
4 - زيارة قيادة الهجوم
أبو الحسين الزعبي | سوريا 14:22 2012-05-02
لقد اعتدنا عندما يزور هذا البوم لبنان أن يقوم
بتنسيق عملياته مع قيادات 14 آذار، ونعتقد أن قدومه
الآن مرتبطٌ أولاً بالباخرة المحملة بالسلاح التي
صادرها الجيش اللبناني، وذلك للتشويش على سير
التحقيقات بأي طريقة أو لتغيير خطة العمل بعد أن
افتضحت، وثانياً بما تبلغه جنبلاط من مموليه في
الرياض حول دور يؤديه في حال تمكن أتباع الإدارة
الأمريكية في الشمال من تفجير الأوضاع هناك، كأن
يتزامن تفجير الوضع في الشمال مع تفجير الحكومة التي
يعتبر جنبلاط بيضة القبان فيها.لذلك نتمنى على الجيش
اللبناني أن يلتزم أقصى درجات الحذر من طبخة تطبخ في
الشمال بإدارة أمريكية وتنفيذ لقوى 14 آذار التابعة
لها.يجب التنبه جيداً إلى الأدوار التي يقوم بها
مثلث التآمر في لبنان \"سعد وجنبلاط وجعجع\".
5 - سيأتيك بالأخبار من لم تزود
rajaa | المغرب 12:01 2012-05-02
الحمد لله يحبب خلقه في خلقه لمن يشاء ، الحمد لله
الذي وهبنا مقاومة شريفة في لبنان تمنحنا الأمل في
الغد المشرق لهذه الأمة التي ملت من العمالة
والتبعية ، شكرا وألف شكر للجمهورية الإسلامية التي
توظف إمكاناتها لمساندة لبنان اقتصاديا دون شروط
أما فيلتمان فحتى وإن لم يفصح عن برنامجه فهو لم يأت
إلا لاستكمال مهمة ابتدأها منذ سنين ونهاية العملاء
واضحة وهم في دربها سائرون وسيأتيك بالأخبار من لم
تزود ؛ نتمنى أن تخرج الشقيقة سوريا عفية قوية من
المؤامرة الدنيئة التي حيكت ضدها ونتمنى أن يحفظ
الله سبحانه وتعالى المقاومة الشريفة وسيدنا سماحة
السيد تاج رؤوسنا بما حفظ الذكر الحكيم
6 - الفرق
إنسان | فرنسا 10:30 2012-05-02
تزامن في التوقيت وتقاطع شاسع في الأهداف
7 - فلتمان (غراب) جاء للفتنه والخراب !?
انسان عربي | السويد 10:29 2012-05-02
يا للفرق الشاسع بين زيارة الشيطان فلتمان والان
سان رحيمي فالاول جاء لاستكمال مخطط الخراب ضدد 
سوريا عند اقتراب انتخابات مجلس الشعب واما رحيم
ي فجاء (بخير للبنان وشعبها)  وفقه الله ! واريد 
المناسبه ان اوجه رجاء للجيش اللبناني ان يبذل 
هودا اضافيه في مراقبة حدود للبنان كافهه وحدود
 مع الشقيقه سوريا !
Almanar Search
مواضيع ذات صلة
العمّ سام هنا.. من أجل أية قضية؟ فيلتمان في كليمنصو
إذهب الى 
Service Center

مواقيت الصلاة
السبت 01 تشرين الثاني 2014 / 7 محرم 1436
الصبح 04:42
الشروق 05:57
الظهر 11:29
العصر 14:23
المغرب 17:04
العشاء 18:08

This alfa Ads page
موقع قناة المنار- لبنان